الجمعة، 13 أغسطس، 2010

عمر طاهر : "مصري أصلي" ..مش مضروب



حوار : شيماء الجمال


لم يستطع الكاتب عمر طاهر التخلي عن حسه الساخر حتى عندما قرر دخول مجال التيلفزيون، ففي البداية شاهدنا تحليلاته وتعليقلاته اللاذعة في برنامج مساءك سكر زيادة والآن نشاهده في شهر رمضان في برنامج "مصري أصلي" الذي يعرض على التيلفزيون المصري وعلى الرغم من كم المعلومات المقدم في الحلقة إلا أنه لا يخلو من خفة الدم..تفاصيل أكثر تعرفوناها من عمر طاهر الذي التقيناه في هذا الحوار.


كيف جاء التعاون مع التيلفزيون المصري؟

منذ عامين وقبل إفتتاح قناة نايل كوميدي كنت بصدد تقديم برنامج عليها إسمه "صنع في مصر" ولكن المشروع تأجل وظللت على إتصال مع التيلفزيون المصري حتى جاءت الفرصة المناسبة.


ما هي فكرة برنامج مصري أصلي ؟

البرنامج شبه حواري، وهو عبارة عن 30 حلقة أقوم فيها بعمل "إختبار الجنسية المصرية" للضيوف لمعرفة ما إذا كان الضيف مصري أصلي أم مصري مضروب وفيه اسأله عدة أسألة في مجالات متنوعة مثل الرياضة والسينما والعادات والتقاليد والألفاظ الشائعة وغيرها ويجب أن يجيب الضيف على 6 أسئلة من 9 في حوالي 30 دقيقة ليأخذ بعدهل لقب مصري أصلي.


لماذا فكرت في هذه الفكرة بالتحديد؟

جائتني هذه الفكرة وأنا أسير في أحد الأيام في شوارع مصر، شعرت بأن كثير منا مصريون فقط بالبطاقة لكنهم "مش مركزين مع البلد" . لا يعروفون معلومات عن تاريخ مصر، لا يعرفون من هو عبد المنعم رياض، يرددون السلام الجمهوري ولا يعرفون من الذي كتب كلماته، يقولون "جدع" و"نطع" وهم لا يفهمون معناها وهكذا فكرت في فكرة برناج يقدم كل هذه المعلومات ولكن بشكل خفيف وغير مباشر.


وماذا عن إعداد البرنامج؟

أنا "إتبهدلت" في إعداد هذا البرنامج، فقد أعددته بنفسي وطبعاً ساعدني البعض في البحث و قد إستغرق تجميع المعلومات حوالي سنة و6 أشهر ما بين صور فوتوغرافية، وأفيشات أفلام، وتجميع أصوات لأشهر المذيعين ومعلقي الكرة والمطربين، والبحث في أصول الكلمات مثل "مدعوق " و"نطع" و برجالاتك " كما أنني كنت أحضر لكل ضيف أسئلة خاصة به متناسبة مع شخصيته وميوله وثقافته وإستغرق التدريب والتصوير والتنسيق مع الضيوف حوالي 3 شهور أخرى.


من الضيوف الذين سيظهرون على مدار الشهر؟

منهم أحمد فؤاد نجم وإيمان البحر درويش ومجدي كامل وكريم حسن شحاته وهالة فاخر وبسمة وشعبان عبد الرحيم وإبراهيم حجازي ومحمود سعد وبلال فضل وطلعت زكريا وطلعت السادات وسيد أبو حفيظة ومحمود عبد المغني وحلمي بكر.


هل كنت حريصاً على التسجيل مع شخصيات محددة ولكنهم لم يستطيعوا الحضور؟

هناك أشخاص كنت متأكد من مصريتهم وكنت أتمنى أن يحضروا التسجيل لكن حالت بعض الظروف دون ذلك. مثل الأستاذ عمار الشريعي الذي أعجب بالفكرة ولكنه كان يصور المسحراتي. وأستاذ خالد الجندي الذي كان خارج البلاد وقتها . وأيضاً عم سيد حجاب والأبنودي الذي لا يترك الإسماعيلية بالإضافة لبعض الضيوف الذين لم أستطع إستضافتهم في برنامجي بسبب إستضافتهم في برامج أخرى على التيلفزيون المصري.


من الضيوف الذين جاوبوا على أكبر قدر من الأسئلة؟

على ما أذكر الآن، محمود سعد وغبراهيم حجازي وأحمد فؤاد نجم وهالة فاخر ونشوى مصطفى.


ومن جاوب على أقل عدد من الأسئلة؟

شعبان عبد الرحيم لم يجاوب على أي سؤال من التسعة، وقد تعجبت لذلك لأنني قمت بإعداد أسئلة خاصة له وكنت متأكد من أنه سيجيب على أغلبها لأنها في حدود مستواه تماماً وهي لا تحتاج مثلاُ منه أن يجيد القراءة والكتابة.


يتعمد البعض إستضافة شعبان عبد الرحييم لإضفاء جو كوميدي على البرنامج فهل قصدت ذلك؟

لا على الإطلاق، أنا كنت أتعامل مع الموضوع بمنتهى الجدية وأنا معجب بشعبان عبد الرحيم لأننا "بنلف وندور" منذ خمسين ألف سنة لكنه جاء وبصراحة وبدون مقدمات وقال "أنا بكره إسرائيل" وكما قلت توقعت أن يجيب على معظم الأسئلة.


قدمت من قبل أحد فقرات الهواء على قناة O.TVفهل كان التسجيل مريحاً أكثر بالنسبة لك؟

كنت أتعامل مع هذا البرنامج وكأنه برنامج على الهواء ونسيت تماماً أنه تسجيل وذلك لسببين: أولاً، كنت أريد ألا يموت الإيقاع والحماس فكنت أنظر للساعة وأقرر أن أمامي 25 دقيقة لأنهي الحلقة. وثانياً، أنني كنت أريد ألا تكون هناك الكثير من الأجزاء الإضافية حتى لا يكون هناك مونتاج بقدر المستطاع ولكن بعض الحلقات لم أستطع السيطرة عليها لأنها كانت ممتعة جداً وأنا نفسي لم أرغب الإنتهاء منها مثل حلقة أحمد فؤاد نجم.


هناك تعليق واحد:

أسير يقول...

لذيذة المدونة دي
فعلا سناك

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...

زوار المدونة