الأربعاء، 13 أكتوبر، 2010

من أوبريت أحدب نوتر دام





الكليب التالي هو مقطع من الأوبريت الفرنسي أحدب نوتردام والأغنيةBelle إسمها

إرتبطت بقصة فيكتور هوجو الشهيرة منذ أن كنت طفلة وبالذات بعد مشاهدتي لفيم ديزني لنفس القصة ثم فيلم آخر لا أتذكر إسمه.

سمعت الأغنية دي من الأوبريت على الراديو من حوالي 10 سنين، أعتقد على إذاعة البرنامج الأوروبي، طبعاً ساعتها مكنتش عارفة ألاقي الاغنية دي فين أو حتى إسمها إيه.. لكن لحنها يرن في وداني علطول..كانت بتسطلني بصراحة.

من حوالي إسبوعين كنت بقلب في الفيس بوك ووقفت عند صفحة الشيخ زين ولاقيته حاطط الكليب ده، اول ما سمعت الأغنية كنت هموت من الفرحة وحسيت إني رجعت 10 سنين لورا.. الأغنية رائعة مش ممكن مليانة أحاسيس، ساعدني كتير أنه ترجمتها الإنجليزية مكتوبة.

القصة بإختصار هي قصة أحدب نوتردام اللي بتدور أحداثها بجوار كنيسة نوتردام، كوزيمودو شاب أحدب وأعور ودميم، وجده الكاهن فرولو ملقى على باب الكنيسة بإهمال فأخذه ورباه وكانوا عايشين كويس لحد ما ظهرت أزميرالدا الراقصة الغجرية واللي كان في كذا حد بيحبها :الكاهن فرولو وكوازيمودو والقائد لكن هي كانت بتحب واحد إسمه فيبوس. ومن كتر حب الكاهن ليها هيتخفى ويقتل فيبوس بسكينتها عشان ينتقم لحبه و البلد كلها هتتهم أزميرالدا وهينصبولها مشنقة وفي يوم الإعدام هيخطفها كوازيمودو ويخبيها في الكنيسة وهناك هتحبه برغم دمامته. القصة رائعة وفيها من المشاعر الإنسانية الشيء الكثير بيعجبني جداً الصراع النفسي للكاهن اللي مش المفروض يحب واحدة ست.

في التريو ده بيغنيلها التلات رجالة اللي حبوها كوازيمودو وفرولو والقائد على التوالي. الجميل في الأمر إن كل الأوبريت موجود على يوتيوب بالترجمة الإنجليزي وفيه اغاني كتير رائعة خصوصاً اللي بيغنيها Garou اللي بيلعب دور الأحدب..صوته غير عادي بيُسكر بجد
:)

Have fun


ليست هناك تعليقات:

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...

زوار المدونة