الاثنين، 21 أبريل 2008

عشان ما تضربش على قفاك !

ذهبت يوما عند أحد باعة الكتب والمجلات في الشارع لشراء مجلة ،فوجدت عند البائع مجموعة كبيرة من الكتب العربية أخذت أقلب فيها، عندها إستوقفني هذا الكتاب. غريب إسمه، "عشان ما تضربش على قفاك"، بدا لي في البداية ككتاب ساخر ينقد مجتمعنا،تلك المهازل الإغريقية التي لن تنتهي،فأخذت أقوم بعادتي المملة، انظر إلي الغلاف الأمامي …الخلفي…المقدمة…الفهرس…المراجع..وكل هذا حتى أتعرف على محتوى الكتاب فوجدته شديد الإ ختلاف عما إعتقدت.
الكتاب معروض بصورة سؤال و جواب باللغة العامية السهلة البسيطة التي يكمن لبائع البطيخ أن يفهمها و يستوعبها مثل :
تعمل أيه لو كمين وقفك و عايزين ياخدوك تحري و يفتشوك؟
تعمل أيه لو ظابط لفقلك تهمة وإنت برئ؟
يا ترى يعنى أيه تحري ويعني أيه كعب داير ؟
أيه اسباب سحب رخصة المرور ؟
يعني أيه دعارة ؟
هوا الراجل ممكن يتمسك في قضية آداب ؟

عمر عفيفي مؤلف الكتاب ، عمل كظابط شرطة بوزارة الداخلية لمدة 20 عاما ، وهو الآن محامي بالإستئناف تشغله جدا ً قضية حقوق الإنسان فقد شارك في الكثير من المؤتمرات المصرية والعالمية لحقوق الإنسان ،وله العديد من المفالات في الصحف المصرية بهذا الصدد وهو غير منضم لأي حزب سياسي.

يهدي المؤلف هذا الكتاب " لكل مواطن" بسيط " ،"مش عبيط "،"عايز يعرف حقوقه و يحافظ على قفاه " على حد تعبيره. أعجبتني بعض العبارات الختامية في نهاية الكتاب والتي تلخص مضمونه و تعكس مبادئ مؤلفه ، فهو يعتقد أن الساكت عن الحق شيطان أخرس ،والناس أمام القانون سواء و ان اللي يخاف من العفريت يطلع له ،قالوا يا فرعو ايه فرعنك قال ما لقتش حد يلمني .

والشى المميز في هذا الكتاب هو أن المؤلف قد إستشهد بالعديد من المصادر الموثوق بها في الإجابة على كل أسئلة القارئ كالدستور المصري، وقانون العقوبات، وقانون الأحوال المدنية،وقانون الشرطة، و قانون المرور ...الى آخره، مما يجعل الكتاب لا يندرج تحت كتب الآراء الشخصية او الفردية ، بل هو قانون ودستور بلدنا الذي لا يختلف عليه إثنين ( يعني تتكلموا بقلب جامد ع الآخر ).
لهذا يا شباب أرجوكم أن تشتروا هذا الكتاب وأن تقرأوه حتى تحفظوه ،ايوة تحفظوه،خلينا بقى نبقى شعب مصحصح و مفتح عارف قانون بلده ،عشان ما نضربش على قفانا .
المواطنة التي حافظت على قفاها

هناك تعليقان (2):

غير معرف يقول...

الى المواطنة التى حافظت على قفاها اعجبنى بشدة تعليقق على الكتاب المذكورالذى اعتقد بدون قرائته انه كتاب جيد اسلوب طيب فى التعليق اتمنى لك التوفيق واستمرارية الحفاظ على قفاكى. شمس

سموشة يقول...

الى المواطنة التى حافظت على قفاها اعجبنى تعليقك على الكتاب بشدة ومع عدم قرائتى للكتاب اعتقد اهه كتاب جيد يستحق القراءة ارجو منك الاستمرارقدما فلك اسلوب جيد واتمنى لك اسمرارية المحافظة على قفاكى. شمس

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...

زوار المدونة