الاثنين، 20 يونيو، 2011

قصاقيص 1 - الخيانة ... ما بين العربي والأجنبي.


هل شاهدت التريلر؟

دعنا إذن نتحدث قليلاً.. التريلر لفيلم Last night من بطولة keira knightly و Sam Worthington من إنتاج 2010 وهو يحكي بمنتهى السلاسة قصة زوجان تعرض كل منهما لسبب قوي يدفع الآخر للخيانة في نفس الليلة. فالزوج ذهب في رحلة عمل مع زميلته التي إنجذب لها جداً، والزوجة قابلت بالصدفة الرجل الذي كانت تحبه قبل الزواج، لم يستطع الرجل الصمود وخان زوجته بينما رفضت الزوجة الخيانة ،وفي آخر لحظة رفضت الإنسياق في الخيانة الكاملة وفضلت الإنسحاب معللة بأنها لا تستطيع أن تفعل ذلك ثم تنظر في عينيه..الفيلم ممتع أعجبني وشدني منذ أول لقطة ولكن لم أستسغ نهايته ابداً..فقد ظللت طوال الفيلم في انتظار لحظة المواجهة القوية والتي توقعت أن يكون فيها ضرب وشتيمة واهانات وهجر وإنت طالق طالق طالق كما يحدث في أفلامنا المصرية ولكني لم أجد شيئاً من هذا القبيل..مشهد النهاية: البطل يدخل البيت- بعد الخيانة- ويجد زوجته جالسة بجوار الشرفة تدخن..ينظر لها.. يسألها عن حالها ويراها دامعة العينين ويسالها مالك فتقول له مفيش، يحضنها وأثناء ذلك يرى صندلها بجوار باب الشقة بما معناه أنها لسة راجعة وأنها قضت ليلتها بالخارج وهوب هوب هوب يبدأ تتر النهاية وتنزل الاسماء على الخلفية السوداء بمصاحبة الموسيقى نعم!!!!!! ...أمال فين ياعم الضرب والتلطيش؟ الإجابة مفيش.

لأنك ببساطة تشاهد فيلماً أجنبياً يتعامل مع الخيانة كحالة زوجية تختلف من بيت لآخر وليس كإكليشيه مكرر، لم تحدث النهاية المتوقعة لأن الخيانة في الغرب لها اشكال أخرى..

أولاً: يمكن للمرأة أن تخون زوجها وأن يغفر لها بإعتبار أنها إنسانة زيها زيه يمكن أن يكون لها نزوات.

ثانياً: يمكن أن يسامح الزوجان بعضهما على الخيانة لانها حالة إنسانية لها تداعياتها واسابابها.

ثالثاً: الزوجة المحترمة يمكن أن تخون.. في الأفلام العربي الخائنة إمرأة ملعب او فتاة ليل أو إمرأة لديها سبب عظيم للخيانة.. لابد أن يظهرها الفيلم وأنها تزوجت غصباً عنها أو تزوجت من رجل في عمر جدها، أو أن زوجها مريض.. سبب فظيع حتى تتعاطف معها كمتفرج. في الفيلم الأجنبي الزوجة تخون زوجها اللي زي الفل فقط لأنها زهقت منه أو لأنها لم تعد تشعر معه بالحب، أو لأنها ملت الحياة الروتينية.. وصدق عزيزي أو لا تصدق، يستطيع الأجنبي أن يجعلك تتعاطف مع بطلته الخائنة مع تفاهة أسباب الخيانة النسبية.

في الفيلم الأجنبي تخون الزوجة ريتشارد جير..ريتشارد جييييييير يا شباب فقط لأنها ملت من الروتين.. وصدق أو لا تصدق يسامحها في النهاية!



ما يعجبني جداً في الأفلام الأجنبية التي تتناول مسائل الخيانة الزوجية هو أنهم يتعاملون مع الأمر بإنسانية شديدة يفردون مساحة لتفاصيل صغيرة صغيرة يشعر بها الخائن أو الذي تمت خيانته ولا يتعاملون مع الأمر بالسذاجة والسطحية التي نتعامل بها في أفلامنا المصرية.

وكذلك الأمر في الأغاني ..التي يصف بعضها مشاعر عميقة قد تشعر بها المرأة أحيانا مثل أغنية torn between two lovers ل MARY MACGREGOR والتي تقول كلماتها:


There are times when a woman has to say what's on her mind
Even though she knows how much it's gonna hurt
Before I say another word let me tell you, I love you
Let me hold you close and say these words as gently as I can

فيه وقت لازم الست تقول فيه هي حاسة بإيه

حتى لو كانت عارفة إن الكلام ده ممكن يجرح

قبل ما أقول أي كلمة خليني بس الأول أقولك .. بحبك

خليني أحضنك وأحاول اقولك الكلام ده بطريقة ما تضايقكش

There's been another man that I've needed and I've loved
But that doesn't mean I love you less
And he knows he can't possess me and he knows he never will
There's just this empty place inside of me that only he can fill

فيه راجل تاني في حياتي..احتجته وحبيته

بس ده مش معناه إني حبي ليك قل

وهو عارف إنه ما ملكنيش

وإن عمره ما هيقدر

وإن وجوده في حياتي كانت بسبب مكان فاضي جوايا هو قدر يملاه


Torn between two lovers, feelin' like a fool
Lovin' both of you is breakin' all the rules
Torn between two lovers, feelin' like a fool
Lovin' you both is breakin' all the rules

ممزقة ما بين حبيبين وحاسة إني غبية

حبي ليكو انتوا الإتنين بيكسر كل القواعد الممكنة

You mustn't think you've failed me
Just because there's someone else
You were the first real love I ever had
And all the things I ever said
I swear they still are true
For no one else can have the part of me I gave to you

إنت اكيد فاكر إنك فشلت معايا

عشان فيه حد تاني في حياتي

إنت أول حب حقيقي في حياتي

وانا بحلف إنت فعلا لسة حبي الحقيقي

لأن مفيش حد في الدنيا هيقدر يملاً الجزء اللي انت بتملاه

I couldn't really blame you if you turned and walked away
But with everything I feel inside, I'm asking you to stay

أنا مش هلومك لو سبتني وانا بتكلم ومشيت

بس بحق كل حاجة حلوة أنا حساها ناحيتك ..بستحلفك تستنى

تعمدت أن أترجم الأغنية بالعامية حتى تشعروا بمعناها.. هذا الإحساس الذي وصفت هذه المرأة إحساس حقيقي تشعر به آلاف النساء ..ليس اكليشيه ولا ينم عن سوء أخلاقها ، ولكننا نتعامل معه في مجتمعنا على إنه إحساس مهين وأن من تشعر به فاجرة وتستحق كلمة طالق طالق طالق .. ولهذا تخرج أفلامنا هكذا وأفلامهم هكذا. أرجو ألا يفهم المقال على أنني أشجع الخيانة الزوجية ..أنا اقارن فقط بين ثقافتين في نقطة معينة.. بقول الكلام ده من أجل هواة الجدال من أجل الجدال J

هناك 4 تعليقات:

ريم جهاد يقول...

ضحكتيني في الحتة بتاعة ريتشارد جير
D:
والحتة بتاعة فين الضرب؟ فين الشتيمة؟ :)

مقال مشاغب :)) عجبني
في إنتظار المزيد

شيماء الجمال يقول...

شكراً يا ريم
هكتب :)

تخيلي بتخو نريتشارد جيرر :)

شيماء الجمال يقول...

شكراً يا ريم
هكتب :)

تخيلي بتخو نريتشارد جيرر :)

طالب الفقه يقول...

لأن العربي عنده غيرة على عرضه. أما الغرب فيعيشون حياة بهيمية. كالحيوانات بدون رادع. نعم أرفض أن يخون الرجل زوجته. مثلما أرفض أن تخون الزوجة زوجها. لا يوجد فرق. الخيانة هي الخيانة. لكن المرأة تحمل ذرية هذا الرجل. فإن خانته. جلبت له أبناء ليس منه

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...

زوار المدونة