الخميس، 10 سبتمبر، 2009

شباب xالخير




شيماء الجمال-ملف لجريدة عين

علشانك يا بلدي ..بيبيعوا الملابس بنص جنيه !

علشانك يا بلدي نشاط طلابي نشأ منذ 6 سنوات في الجامعة الأمريكية ثم امتد بعد ذلك لجامعات أخرى وهذا المشروع يعمل على تنمية عزبة أبو قرن الشهيرة بعزبة الصفيح وهي بالمناسبة أفقر عزبة في مصر ويعيش أهلها تحت خط الفقر.

سألنا أحمد عبد الله نائب رئيس الجمعية الخيرية عن الإنجازات التي حققها النشاط هذه السنة فقال : "
احنا نفذنا عملية توزيع شنط رمضان على مرحلتين: المرحلة الأولى تجهيز وتوزيع الف شنطة رمضانية على العزبة وعلى مناطق أخرى اما المرحلة الثانية فجاري الإعداد لها وهي تجهيز 1300 شنطة أخرى".

وأضاف علاء عمر أحمد أعضاء النشاط " في ايام 26،27،28 رمضان هيكون فيه معرض كسوة في القرية و هو عبارة عن معرض ملابس متسعملة لأهل القرية أسعار الهدوم فيه بتبدأ من نص جنيه ولحد 2 جنيه بحد أقصى، وده ليه هدف اننا نحسس الناس دول انهم بيشتروا هدوم مش بتجيلهم صدقة وفي نفس الوقت الموضوع ده بيخلي كل واحد يشتري اللي هو محتاجه وبس ..احنا بنحاول نحسس سكان العربية انه زينا زيهم، عشان كده بنمسك المقشات وبنكنس بإيدينا معاهم الشوارع .

وعلق علاء قائلاً " بنحاول نعلم الأطفال بطريقة غير مباشرة السلوكيات الصح، يعني مثلاًًًًعشان نعلم الأطفال انهم يرموا القاذورات في سلة الزبالة عملنا مسابقة لأجمل تصميم لسلة الزبالة والفائز بياخد جايزة وطبعاً النتيجة بتكون انه بيشجع اهله انهم يرموا فيها ".

فعلاً هما دول شباب الخير اللي بيفكروا صح.

--------------------------------------------------------------------------



شباب ACES جمعو 11000 جنية تبرعات !!

هو المؤتمر السنوي لطلاب الهندسة والذي يقام في كلية الهندسة بجامعة عين شمس لجميع طلاب الهـندسة من جميع كليات وجامعات مصر منذ 6 سنوات. يهدف هذا المؤتمر إلى الدمج بين الحـياة الأكاديمية الطلابية وبين الحياة العملية ومتطلبات سوق العمل الحـديث.


ايسس كان حلم 35 شاب قرروا ان يحدثوا تغييراً في جامعتهم و اصرارهم ساعدهم ان يجمعوا حولهم الكثير من الطلاب حولهم.

"كن انت التغيير الذي تحب أن تراه" كان هذا هو الشعار الذي آمنوا به والذي اتبعه كل أعضاء هذا المؤتمر.

أحمد الجندي، علاقات عامة من مؤتمر ايسس يروى لنا ماذا انجزوا في الشهر الكريم :" مؤتمر اييس الطلابي فيه جزء مسئول عن التنمية المجتمعية وهما اللي قامو بتنظيم توزيع شنط رمضان. استطعنا الحمد لله أن نجمع 11000 جنيه تبرعات و ان نجهر 419 شنطة طعام وقمنا بتوزيعهم في بهتيم وفي عشوائيات القاهرة وعدد الشباب اللي اشترك في الحملة دي 120 شاب".

----------------------------------------------------------------------------------------------------



قريتنا أحلى ..شبابنا أحلى !

50 طالباً وطالبة من جميع كليات مصر بدأوا مشروع تحت شعار قريتنا أحلى يهدف لتطوير قرى مصر التي تحتاج لتطوير والتي يعاني أهلها من مشاكل وصعوبات وقد درسوا عدة قرى حتى استقر بهم الحال على قرية "عرب ابو ساعد" ليبدأوا العمل بها وهي قرية تقع في محافظة حلوان . بدأ المشروع منذ عامين تقريباً وقد حقق انجازات هائلة على مستوى التعليم والمستوى المادي والإجتماعي للأفراد.

تقول نهى الطوبجى، إحدى المشاركات فى المشروع: نتعامل مع مفهوم التنمية بمنطق «علمنى الصيد ولا تعطنى سمكة»، واكتشفنا أن عدداً من المشروعات التنموية تقتصر فقط على مساعدة أهالى القرى مادياً أو توفير مشروعات لهم ليديروها فتفشل طبعاً لأنعم غير متعلمون، ويعجز أهالى القرى عن إدارة أنفسهم ومشروعاتهم بصورة جيدة،

كما أنهم لا يقدمون أى سبل لتطوير أبنائهم، لذا وجهنا مشروعنا إلى ٣ فئات، هم الأطفال والشباب وكبار السن، واعتمدنا على تنمية الأطفال تعليمياً عن طريق فصول محو الأمية لتعليمهم القراءة والكتابة التى لا يجيدونها رغم وصول بعضهم للصف الخامس الابتدائى، فأسسنا فصولاً لمحو الأمية إلى جوار فصول التقوية، واستغرقت هذه المرحلة حوالي سنة، اعتمدنا فيه على مجهوداتنا الذاتية.

وأضافت: فى العام الثانى حصل المشروع على دعم من جمعية «رسالة الخيرية»، وركزنا فى المرحلة الثانية من المشروع على فتح مشروعات لأهالى القرى وتعليمهم طرق الإدارة وتطوير تلك المشروعات، ويضع المشروع على قائمته عدداً آخر من القرى المصرية, لن يتم البدء فيها إلا بعد الانتهاء من تطوير «عرب أبوساعد» لقلة عدد المشاركين فى المشروع حتى الآن.

ولكننا سألنا إيمان صلاح مسئولة الدعاية عن انجازات الفريق في رمضان الحالي فقالت : " فيما يخص الطعام قمنا الحمد لله يوم 6 رمضان بتوزيع 60 شنطة على 60 أسرة .قما نقوم بإعداد وجبات افطار ونجهزها في فرع رسالة حلوان لتقوم قوافل الخير بإرسالها للقرية.أما على المستوى التعليمي فقد قمنا بشئ جديد هذه السنة فقد قمنا بالإهتمام بالتعليم أيضاً بجانب الطعام فرمضان ليس للأكل فقط. نقوم بعقد حلقات دورية تعليمية- ترفيهية للأطفال أيام الأحد والخميس من كل اسبوعفي رمضان والإنجاز الأكبر كان حملة " مدرستي أحلى " وقد قمنا فيه بإختيار مدرسة في حالة سيئة وطورنا المدرسة على عده مراحل منذ التنظيف وتصليح الدكك مروراً بدهان المعجون والتبيض في الفصول حتى قمنا برسم الرسومات على الجدران حتى تبهج الأطفال.

ليست هناك تعليقات:

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...

زوار المدونة