الخميس، 18 مارس، 2010

التنمية البشرية ..لا دجل ولا شعوذة


مقالي الإسبوعي بجريدة عين - 4you

زيارة ستيفن كوفي لمصر مؤخراً وحلقته مع عمرو أديب في القاهرة اليوم هو ما دفعني لكتابة هذا المقال ..اكتشفت بعد زيارته ان الناس في مصر بتنظر للتنمية البشرية نظرة غريبة جداً بيعتبروها نوع من أنواع الدجل وبيعاملوها معاملة الأبراج وقراية الكف والفنجان على الرغم من أن أعلى الكتب مبيعاً في أمريكا هي كتب التنمية البشرية، وعلماء التنمية البشرية بيتعاملوا هناك وكأنهم نجوم..


عارفين احنا عندنا مشكلة ليه؟

للأسف عندنا مشكلة لأن فيه ناس كتير جداً اخدوا التنمية البشرية سبوبة، أي كلمتين حافظهم وبيسمعهم وخلاص وشهادة "فكسانة" واخدها من مش عارف ايه وخلاص.ويطلق الباشموهندس على نفسه خبيراً بعدها، والمفروض بقى ان الناس تعامله انه عالم..وكونه خبير بقى ده بيديله الحق انه يكتب في اعلاناته " تغلب على التدخين في ثلاث ايام" و " احصلي على العريس المناسب" و تخلص من الفوبيا في 3 ساعات"..والنبي واحد عايش طول عمره عنده فوبيا هتخففه منها انت ازاي في 3 ساعات.. افهمها دي ! طبعاً لا ألوم الناس اللي كرهوا التنمية البشرية لأن الهبل اللي بيحصل د هما يفرقش حاجة عن الدجل وملوش علاقة بالعلم لامن قريب ولا من بعيد.


برة بقى بيعملوا ايه؟ بيدخلوا التنمية البشرية في كل العلوم ..في التسويق والمبيعات والتدريس والفن والطب ..في كل حاجة ..تلاقي مثلاُ الدكتور يروح ياخد دورة تنمية بشرية فيبقى فاهم ازاي يدخلها في شغله..بمعنة ازاي يضفى الجانب الإنساني على شغله..تلاقي الدكتور بيعلم طلابه مثلاً ازاي يعرفوا يكسبوا ثقة أي عيان..تلاقي المدرس بيتعلم ازاي يعرف يتعامل مع كل شخصية من شخصيات الطلاب اللي ا بيدرسهم ..وهي دي التنمية البشرية اللي بجد. اللي بتدخل في حياتنا بدون تعقيد عشان تطورها .


اللي ضايقني شخصياً في حلقة عمرو أديب مع ستيفن كوفي ان وقت الحلقة مكانش مستحمل انه يبقى فيه تليفونات خارجية ..بصراحة الناس ما لحقوش يتعرفوا عليه ولا يعرفوا حاجات كتير كان نفسهم يعرفوها عنه على المستوى الإنساني ولا لحقنا نعرف ايه رايه في مصر كخبير تنمية بشرية.


-مقدرش أخلي العدد ده يمر مرور الكرام من غير ما اقول لماما شكراً يا ماما على كل حاجة عملتيها عشاني..بجد من غيرك مكنتش هبقى اي حاجة.

هناك 3 تعليقات:

richardCatheart يقول...

احب اشكرك جدااااااااا انا عرفت استفين كوفى من هنا عندك قبل كده لاء
طبعا انا من متابعى وعشاق عمرو اديب
وبالتالى تابعت الحلقه كوفى راجل جميل وجماله ظاهر على وشه بطريقه غريبه رغم سنه حقيقى شخصيه جميله جديره بالاحترام والمتابعه بجد ودا اللى هايكون بأذن الله

انا استفدت بكلامه اوى ومعاكى ان الفقره ماكنتش مستحمله تليفونات وكان لازم يتعمله حلقه كامله لوحده للاستفاده منه باعلى درجه

بشكرك للمره التانيه
تقبلى مرورى

شيماء الجمال يقول...

:)

شكراً شكراً

تنوري

مصطفى عبدالعاطي يقول...

جميلة يااستاذه
ومنكم نستفيد يافندم

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...

زوار المدونة