الجمعة، 24 يوليو، 2009

فتاة عمرها 18عاماً ملكة لجمال الأخلاق بالسعودية



توجت الشابة السعودية آية على الملا ملكة لجمال الأخلاق، فى مسابقة نظمت للمرة الأولى فى شرق السعودية، وقامت على مبدأ أهمية الأخلاق واحترام الوالدين والقيم الإسلامية وخدمة المجتمع أكثر من الجمال الجسدى، بحسب الصحف المحلية الصادرة اليوم، الجمعة.

ولم تنشر أى صورة للملكة (18 عاما)، التى تم اختيارها مساء أمس، الخميس، من ضمن 275 متسابقة، فى حفل أقيم فى صفوى (شرق) ضمن مهرجان نسائى، شمل أيضاً عرساً جماعياً لـ74 عريساً وعروسة.

وفازت آية، التى أنهت لتوها الثانوية العامة، بخمسة آلاف ريال (1333 دولارا)، وبعقد من اللؤلؤ وحلى من الألماس ورحلة إلى ماليزيا، والمسابقة التى حظيت بتغطية إعلامية واسعة، لكن من دون تصوير، تمحورت حول "بر الوالدين"، ويريد منظموها أن تتوسع أكثر فى السنوات المقبلة.

وفازت بلقب أميرة أولى (كوصيفة أولى للملكة) الشابة حوراء حسين المهدى (20 عاما)، وهى واحدة من ثلاثة توائم، وكانت فازت بمسابقة نظمتها وزارة التربية بعنوان "أحبك يا وطنى". أما لقب الأميرة الثانية فمنح لفاطمة حسين التاروتى (15 عاماً) التى لا تزال تتابع دراستها الثانوية، وهى تهتم بعائلتها بغياب والدتها التى تعمل فى مكان بعيد.

وفازت كل من الوصيفتين بألفى ريال (533 دولاراً) ، وبهدايا من اللؤلؤ والألماس وبتذكرتين إلى ماليزيا أيضاً، واستمرت المسابقة ثلاثة أشهر، ومرت المتسابقات بعدة مراحل وتصفيات تضمنت اختبارات اجتماعية ونفسية، فضلاً عن خضوعهن لدورات تدريبية.


تعليق: حاجة جميلة ان الأخلاق يبقى ليها جوائز..بس بشرط ما تتربطش بزي محدد يعني مش لازم النقاب عشان البنت تاخد جايزة في الأخلاق.

ليست هناك تعليقات:

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...

زوار المدونة